أخبار المركز

مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني ومؤسسة الراجحي الإنسانية يبحثان سبل التعاون المشتركة في مجال الشباب

استقبل سعادة الدكتور/ عبدالله الفوزان نائب رئيس مجلس الأمناء والأمين العام لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني، يوم الثلاثاء 26 شوال 1439ه، 10 يوليو 2018م، وفدًا من مؤسسة الراجحي الإنسانية يتقدمهم الأستاذ/ سلطان الرويلي، وذلك بمقر المركز في الرياض، بحضور عدد من قيادات المركز ومنسوبيه.
وتناول اللقاء بحث سبل التعاون المشتركة بين المركز والمؤسسة في مجال العمل الشبابي في الفترة المقبلة وكل ما يتعلق بدعمهم وتمكينهم وتنمية مهاراتهم تحقيقا لرؤية المملكة 2030.
بعد ذلك اطلع، وفد المؤسسة على أبرز أنشطة المركز وبرامجه ومشاريعه، إضافة إلى برامج ومشاريع إدارة برامج الشباب، ومنها بيادر وتمكين وسفير وجسور والمؤتمر التطوعي السنوي، فضلا عن تجربة المركز في المشاركة في الملتقيات العالمية للشباب.
 كما اطلع الوفد على برنامج تأهيل القيادات الشابة للحوار العالمي التابع لمشروع سلام للتواصل الحضاري والتي تهدف في مجملها إلى الاستفادة من طاقاتهم وتمكينهم واحتواء جهودهم وتنظيمها.
وفي ختام الزيارة، أعرب الأستاذ/ سلطان الرويلي عن شكره لمركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني على إتاحة الفرصة لهم للاطلاع على تجربة إدارة برامج الشباب وجهود المركز في الاهتمام بهم وتنمية مهاراتهم وتمكينهم. 
 
مشاركة