ـ

لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك بين الطرفين

استقبل سعادة الأمين العام لمركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني الدكتور / عبدالله بن محمد الفوزان، صاحب السمو الملكي الأمير/ عبدالإله بن عبدالرحمن بن ناصر بن عبدالعزيز رئيس مجلس مؤسسة الأمير عبدالإله بن عبدالرحمن الخيرية " خيركم " وذلك يوم الأربعاء 9 جمادي الآخرة 1443هـ، الموافق 12 يناير2022م بمقر المركز بالرياض.

وتأتي هذه الزيارة لبحث سُبل التعاون بين المركز والمؤسسة والتعرف على الإسهامات التي يمكن أن تقوم بها كل جهة، والاطلاع على أبرز الخطط والبرامج التي تنفذها الجهتان، واستمع الوفد خلال الزيارة إلى شرحِ مفصل عن أعمال المركز وخططه المستقبلية في نشر ثقافة الحوار وتعزيز قيم الوسطية والتسامح والتعايش.

كما قام الوفد بجولةٍ في معرض الحوار التفاعلي والاطلاع على التقنيات التي تُقدم للزائر كتجربة تقنية تفاعلية حديثه عبر اثنتي عشرة محطة تسهم كل واحدة منها على ترسيخ قيم الحوار وتعزيز التسامح والتعايش والمشتركات الإنسانية والحوار الحضاري.

وفي ختام الزيارة أبدى الأمير عبدالإله إعجابه ببرامج المركز والجهود التي يقدمها لتنفيذ العديد من البرامج واللقاءات المختلفة، التي تهدف في مجملها إلى تعزيز التسامح التعايش المجتمعي والتلاحم الوطني